القفقاس ابداع

الهدف من المنتدى التعريف بشعوب القوقاز وتواصلها مع الشعوب الشرقية كما يساهم في تواصل الشباب والشابات وزيادة معرفتهم بالعائلات الشيشانية والداغستانية والشركسية ويعرض آخر أخبار الوطن والعالم ويعطي مجال واسع للشباب والشابات في طرح أفكارهم وآرائهم

بعد تفجيرات موسكو وقطار داغستان وانغوشيا روسيا تنتضر المزيد واستنفار هائل لقوة الامن الروسية

المواضيع الأخيرة

» صور من تصميماتي
الجمعة فبراير 28, 2014 12:40 pm من طرف zaid varouqa

» الوطن-في-أدب-الشراكسة-العربي-والمعرب-د.-إيمان-بقاعي
الجمعة فبراير 28, 2014 12:35 pm من طرف zaid varouqa

»  القاموس الشركسي جديد
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:22 pm من طرف zaid varouqa

» تشيركيسك
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:18 pm من طرف zaid varouqa

» قدماء الأديغة
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:16 pm من طرف zaid varouqa

» جهاد واستشهاد شركسي ضد الاحتلال الفرنسي لسوريا
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:15 pm من طرف zaid varouqa

» عيد الدغاغازة
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:14 pm من طرف zaid varouqa

» الشاعر عادل بيرسنق الشيشاني
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:13 pm من طرف zaid varouqa

»  اكتشافات أثرية في جبال شمال القوقاز
الأحد سبتمبر 08, 2013 5:11 pm من طرف zaid varouqa


    باع الحياة

    شاطر

    ARSHTGHOY
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد المساهمات : 99
    نقاط : 153
    تاريخ التسجيل : 26/10/2009
    الموقع : رأس العين

    باع الحياة

    مُساهمة من طرف ARSHTGHOY في الجمعة يناير 15, 2010 6:05 pm

    ما للنفوس عن الجهاد تميل ؟! أو ليس فيه تنزل التنزيل ؟!

    أو ليس منه تربت الأجيال من عهد الصحابة نعم ذاك الجيل ؟!

    أو ليس عقداً رابحاً مع ربنا ؟! وعداً من الرحمن ليس يزول

    فقد اشترى أموالنا ونفوسنا بجنان خلد قاتلٌ وقتيل

    وعداً به القرآنُ يُتلى في الورى وأتت به التوراة والإنجيل

    رباه فامنحني الشهادة مقبلاً في موكب الإيمان حين يصول

    صبراً لوجهك في سبيلك مهجتي هذا السبيل فلا سواه سبيل

    والخيل معقود بهنّ الخير ما بقيت إلى ألاّ تكون خيول

    طوبى لعبد آخذٍ بعنانه يرجو الشهادة سيفه مسلول

    قل لي بربك ما الحياة إذا غدت ذلاً يذلك خائن وذليل؟!

    قل لي بربك ما الحياة إذا غدا وغدٌ يصول بظلها ويجول ؟!

    إني نظرت إلى الحياة فإذا بها سأمٌ وكل متاعهامملول

    إلا تلذذَ عالمٍ في علمه أو عابدٍ حقاً وذاك قليل

    وإذا بلذة ذي الجهاد أتت على اللذات حيث مذاقها المعسول

    وإذا اجتمعن : العلم ثم عبادة وجهاد صدق عقدها موصول

    فلعمر ربك تلك أسمى لذةٍ بَلْهَ الشهادةَ بعدها إكليل

    ما خِلتُ أسعدَ من حياة مجاهد باع الحياة وما لديه فضول

    فصلاته لا كالصلاة وصومه لا كالصيام وقلبه قنديل

    وفتات خبز تحت هامة خندقٍ والنار تقصف فوقه وتسيل

    أحلى وأشهى من صنوف موائدٍ بين الحدائق والهواء عليل

    وسويعة في ظلمة بحراسةٍ بردُ الفؤاد وما لها تمثيل

    يا أنسهم في ليلهم ونهارهم ما كان في الرحمن فهو جميل

    أرأيت أجمل من جحافلهم إذا زحفت لها التكبير والتهليل

    أسمعت أندى من أزيز رصاصهم كسيوف أبطال لهنّ صليل

    وهدير دباباتهم فوق الرُّبى كخيول من سبقوا لهنّ صهيل

    أرأيت أعظم من رباطة جأشهم يوم الكريهة والدماء تسيل

    يتنافسون إلى منازلة العِدا من ذا يفوز بقربهوينول

    يتسابقون إلى الجنان كأنما قد فتِّحت أبوابها وقفول

    وكأنما أرواحهم في راحهم ثمن الدخول وذلك المأمول

    والله ينصر بالملائك جنده _إن صدقوا_ وإمامهم جبريل

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 19, 2018 7:13 pm